1766760977535600626

كشفت ميتسوبيشي رسمياً في اليابان عن باجيرو 2015 بتحديثات منتصف العمر.

بعد مرور نصف عمرها تحصل ميتسوبيشي باجيرو على واجهة جديدة شاملة الشبك امامي الصدام بمصابيح الضباب الجديدة. واصبحت تتوفّر في الفئات الأعلى مصابيح الـ LED النهارية. عدا ذلك, بقي تصميم السيارة كما هو في الخلفية.

حافظت باجيرو 2015 على تصميم الداخلية ايضاً, ولكن اصبحت تتوفّر بمواد جديدة. ابتداءاً من الإضافات المعدنية للفئات الأولى, ثم الإضافات باللون الأسود الداكن للفئة الوسطى, واخيراً الخشب للفئة العليا. كما تم تحسين المواد الخافتة للضوضاء لجعل الداخلية اكثر هدوءاً.

وجدت المحركات السابقة طريقها الى الموديل محدّث دون اي تغيرات. في السعودية تتوفر باجيرو بمحركين V6, الأول بسعة 3.5 لتر وبقوة 189 حصان و عزم دوران 306 نيوتن متر, والأخر بسعة 3.8 لتر بقوة 250 حصان وعزم 329 نيوتن متر.

باجيرو 2015 بالتحديثات الجديدة تم اطلاقها بالفعل في اليابان, بسعر يبدأ من 2,921,400 ين دون الضرائب, وذلك يعادل 107,975 ريال سعودي.

يجدر الذكر بأن ميتسوبيشي لمّحت لمستقبل تصميم سياراتها الـ SUV والكروس اوفر, بما فيهم باجيرو, بثلاثة سيارات اختبارية.

ميتسوبيشي باجيرو 2015
تكملة القراءة
شارك المقال
2011 Porsche Boxster Spyder & 2011 Audi S4

رغم ان الشركتين شقيقتان تحت مجموعة فولكس واجن, الا ان بورش واودي لا يتوافقان معاً. فوفقاً لمجلّة Automobile, تتجادل الشركتين على التقنيات للسيارات المستقبلية.

نعلم ان بورش تعمل على قاعدة العجلات المرنة MSB لتصبح اساس الجيل القادم من بانوراما, ووفقاً لمصدر محايد للمجلّة هذه القاعدة ستكون مناسبة جداً ليس لبنتلي فقط, بل لأودي ايضاً. لتبني على اساسها A8, A7, و A6 ايضاً. ومن وجهة نظر بورش, لا ترى الشركة ان قاعدة عجلات اودي القادمة للسيارات الـ SUV مناسبة لها, وذلك لعدّة اسباب. تقول بورش ان قاعدة العجلات لديها ابعاد محدودة, ونظام تعليق بتضحيات في القيادة, وبناء الكتروني غير ملائم, وانعدام مرونة القاعدة لمختلف انواع المحركات.

ومن جهة اخرى, تقول اودي انها ليست معجبة بقاعدة عجلات بورش التي ستستخدم لأجيال قادمة من السيارات الرياضية في المجموعة, وبالتحديد الجيل بعد القادم من اودي R8 الآتي عام 2022. رغم ان قاعدة العجلات ستكون “خفيفة, اصغر واقل تكلفة” وفقاً لمصدر المجلّة المحايد, الا ان اودي تعتقد ان القاعدة لن تكون مناسبة لحمل محركات الـ V8 و V10 التي ستستخدمها في R8, لأن بورش تعتمد على محركات 6 سلندر اصغر حجماً. لامبورغيني الإيطالية توافقها الرأي, وترى انه غير مناسب لبديلة هوراكان القادمة عام 2021, وترغب ان تبني قاعدة العجلات الخاصّة بها من الكربون فايبر. يجدر الذكر بأن لامبورغيني هوراكان الجديدة مبنية على قاعدة عجلات اودي, وسيتم استخدامها في الجيل القادم من R8 في 2016.

يقول احد اداريّي مجموعة فولكس واجن للمجلّة “اذا لم نقم بإطلاق الأوامر من هنا في المركز الرئيسي, اودي وبورش لن يصلان لحل واحد. مالا يستطيعون فهمه هو ان عليه التعاون, ليس المجادلة. علينا ان نمنع تطوير قواعد عجلات السيارات الرياضية المستقلة, وان نجعل قاعدة عجلات بورش MSB اساسية لكل الشركات. علينا ان نوحّد القطع عالية التكلفة مثل: نواقل الحركة, الإلكترونيات, وانظمة الدفع البديلة, والبطاريات, والمواد, والعمليات. على اودي وبورش ان يتوقفا عن المجادلة حول قواعد العجلات والتقنيات, وان يركّزان على التنويع رغم صعوبته”.

شارك المقال
Bentley-Mulsanne

بعد نصف عام فقط، أثبتت بنتلي أنها على الطريق الصحيح لرفع مبيعاتها وتحسين اسمها في سوق السيارات الفاخرة خصوصاً مع إطلاق الـ SUV المرتقبة والتي ستشكل جزءاً كبيراً من مبيعاتها، وهذا ليس كل شيء فقد ارتفعت مبيعاتها ما يقارب الربع عن العام الماضي بعد إطلاقها محركات V8 في عائلة كونتيننتال وهو ما يعزز فكرة وجود سيارة أخرى أصغر بمحركات V6.

Car and Driver كتبت تقريراً حول خطط بنتلي القادمة بعد إطلاقها للـ SUV وأكدت أنها ستعمل على كوبيه أصغر من كونتيننتال في منافسة مع فانتاج V8 من أستون مارتن وبورش 911 ومكلارين P13، وما يعزز هذه الفكرة أن بنتلي ليست لديها سيارة رياضية خفيفة الوزن وبالتالي يشكل هذا سبباً إضافياً لدخول هذا القطاع.

وفي سياق آخر، من المقرر أن تكشف بنتلي عن مولسان بالمحرك الأسطوري V8 والمكون من 6.75 لتر والذي أنتج لنصف قرن ولكن في هذه المرة يولد 505 حصاناً، وعلى الأغلب ستتخذ بنتلي هذه الخطوة في معرض باريس القادم.

وقالت Car and Driver أيضاً أن بنتلي بهذه الخطوة لا تستسلم وإنما تسير على خطتها التطويرية لتخفيض التكاليف ورفع المبيعات بدلاً من محرك W12 بـ 6.0 لتر ثنائي التيربو لكل الفئات، برغم أن فرق التطوير لا تزال تعمل على هذا المحرك. وإن حصل بالفعل فسوف تكون من الشركات القليلة في المستقبل التي لا تزال تستخدم محرك 12 سلندر، حيث إن بي ام دبليو, لامبورغيني, فيراري, ومرسيدس لن يتخلون ايضاً عن محرك بهذا الحجم في وقت قريب, ستكون بنتلي “اخر شركة تتخلّى عن محركات الـ 12 سلندر في العالم” وفقاً لتقرير Car & Driver.

شارك المقال
18881547401854439956

في ألمانيا حيث يوجد أكبر منافسيها, قامت جاكوار بتمويه منافسات XE القادمة بي ام دبليو الفئة الثالثة, ومرسيدس C-Class, و اودي A4 ووضع رابط الكتروني “der-neue.com”, بمعنى “الجديد”.

ويتوقع الزوار أن يحصلوا على مزيد من المعلومات حول السيارات ولكن يتفاجؤون بكون الموقع مخصص للحديث عن XE 2015 ويطلب الموقع من الزوار تسجيل بريدهم الإلكتروني لإرسال المزيد من المعلومات حول المفاجأة القادمة.

جاكوار في وقت سابق أكدت أن XE ستحصل على مجموعة محركات Ingenium، حيث سيتم إطلاق أول دفعة بمحرك 4 سلندر بسعة 2.0 لتر تيربو, ثم يتوقع أن يتبعها محرك V6 بسعة 3.0 لتر تيربو, وأما XE R يتوقع أن تحصل على محرك V8 بسعة 5.0 لتر بقوة 542 حصان.

شوهد ايضاً في المانيا مرسيدس C-Class اودي A4 بنفس التمويهات والموقع.

صور ترويج جاكوار XE على بي ام دبليو الفئة الثالثة
تكملة القراءة
شارك المقال
0

شوهدت مرسيدس MLC خلال إختبارها بتمويهات أخف من قبل, حيث ظهرت هذه المرة مؤخرة السيارة بوضوح, بعدما كانت مرسيدس تخفيها بتمويهات كثيفة أخفت معالمها.

يلاحظ من الصور أن MLC ستحافظ على حوالي 90% من تصميمها الإختباري الذي شاهدناه في معرض بكين 2014, ولكن يتضح بعض التغييرات في الصدام الأمامي لتفصل فتحات التهوية بدلاً من أن تكون متصلة, والنوافذ أصبحت تحتوي على إطار, وكذلك الصدام الخلفي يبدو أكثر واقعياً مما شاهدناه في النسخة الإختبارية, ولكن السؤال الأهم, هل ستحافظ مرسيدس على تصميم المصابيح الخلفية المتصلة ؟

يتوقع أن تشارك MLC نفس محركات M-Class, وأن تحصل على فئة MLC63 AMG والتي ستكون المنافس الشرس لـX6 M.

وفقاً لمصادرنا سيتم الكشف عن MLC في معرض ديترويت 2015 في بداية العام القادم.

الصور التجسسية لمرسيدس MLC:
تكملة القراءة
شارك المقال
BMW-Vision-Future-Luxury-Concept-05

قدمت بي ام دبليو في معرض بكين 2014 سيارتها الإختبارية Vision Future Luxury التي سيستوحى منها معظم تصميم الجيل القادم من الفئة السابعة التي ستطلق في 2015.

كانت بي ام دبليو قد قدمت جران لوسو الاختبارية بالمشاركة مع بينينافارينا في Concorso d’Eleganza Villa d’Este 2013، ولكن الاختبارية الجديدة التي تمثل جوهر الفئة السابعة الجديدة كلياً حصلت على اختلافات ملحوظة عن جران لوسو، ولكن في العموم فإن السيارتين يتشاركون العديد من الانحناءات وكذلك الشكل العام والواجهة الأمامية.

BMW-Pininfarina-Gran-Lusso-Coupe-and-Vision-Future-Luxury-Vision-design-comparison

من الخارج:

الخطوط الإضافية التي تتميز بها تتمثل بالأكتاف العريضة وكذلك الخطوط الحادة التي أضافت هيبة فوق ما كان لدى جران لوسو، وبالطبع لا يمكن إغفاط الشبك الأمامي ثلاثي الأبعاد والذي أصبح أحد وأوضح مما سبق، وكذلك الإضاءة الخلفية التي تعمل بالليزر وكذلك بتقنية OLED على التوالي.

تكملة القراءة
شارك المقال
Untitled

بدأت فيراري من العام الماضي خطّتها لتصبح حصرية اكثر من السابق بإنتاج 7,000 سيارة فقط في العام الواحد, ويبدو ان فيات كرايسلر تريد نفس الخطّة المثمرة للفاخرة مازيراتي.

يقول المدير العام للأسواق العالمية السيّد Umberto Maria Cini لرويترز ان مازيراتي تريد ان تصبح حصريّة بإنتاج 75,000 سيارة فقط في العام الواحد. قد يبدو العدد قليل, ولكن في الحقيقة هو كبير جداً لمازيراتي التي لم تبع الا 15,400 سيارة العام الماضي. ولكن كان هذا قبل الكشف عن جيبلي الجديدة كلياً, وقبل ان تطلق مازيراتي سيارات اخرى مثل ليفانتي الكروس اوفر, والنسخة الإنتاجية من الفييري.

تتوقّع مازيراتي ان تبيع 50,000 سيارة هذا العام بمساعدة جيبلي الجديدة. وتتوقّع الشركة ايضاً انها ستصل للحد الأعلى من الإنتاج في عام 2018 بعد اطلاق ليفانتي في 2015, ثم النسخة الإنتاجية من الفييري في عام 2016, تليها الفئة بالسقف المكشوف في العام التالي. واخيراً الجيل الجديد من جران توريزمو في عام 2018.

ستضع الشركة اعينها ايضاً على سوق كوريا الجنوبية لترفع من مبيعاتها خمسة اضعاف, من 120 سيارة فقط في العام الماضي.

يجدر الإشارة بأن حصرية فيراري ساعدتها كثيراً في الأرباح رغم قلّة الإنتاج, ولكن تبدو خطوة غريبة لتطبيقها على مازيراتي التي سيصبح اسطولها اكبر بكثير من فيراري في الأعوام القادمة.

شارك المقال
IMG_1625

عندما تتحدث عن مرسيدس – بنز S-Class، فإنك تتحدث عن أيقونة أسطول مرسيدس العريق و فئة يعتبرها الكثيرون قمة هرم السيارات الفاخرة، التي تجمع أفضل ما نتج من الهندسة الدقيقة و التقنية المتطورة و أحدث أساليب السلامة و الحماية القادمة من خبرات سنين طويلة جداً من شركة تعد من الشركات الأولى عالمياً.

بدأ تاريخ S-Class العريق في عام 1954 عمد طرح الجيل الأول و الذي لقب بـPonton، استمر إنتاج بونتون لغاية طرح الجيل الثاني Fintail في عام 1959، ثم في عام 1965 تم طرح الجيل الثالث W108، أما مسمى S-Class الذي نعرفه اليوم جاء عندما طرحت W116 في عام 1972، و التي تعتبر الجيل الأول لـS-Class بالتسمية الجديدة، لتبدأ منها رحلتها اللامعة في سوق السيارات الفاخرة بنجاحات كبيرة متواصلة إلى غاية يومنا هذا مع وصول الجيل السادس منها W222.

و بالعودة إلى تسمية الفئة S-Class، المرادف الإنلجيزي لمصطلح S-Klasse الألماني، التي بدورها تعد إختصاراً لـSonderklasse ما يعني الفئة الخاصة، دلالةً على أنها في تصنيف خاص بها بعيداً عن منافساتها من باقي الشركات. و يبدو أن S-Class فعلاً اسم على مسمى، فقد يجد الكثير مرسيدس S-Class هي معيار السيارات الفاخرة ذات الحجم الكبير بالرغم من المنافسة الشرسة للغاية من عدوتها اللدودة، بي إم دبليو الفئة السابعة، و أودي A8، اللتان أشعلتا نار المنافسة أكثر فأكثر في الجيل السابق، لتعود مرسيدس و تغير معايير اللعبة مرة أخرى في الجيل الجديد من S-Class الذي اطلق عام 2014 بسبب حمله لجينات مايباخ التي تم إيقاف إنتاجها مؤخراً.


 

التصميم الخارجي 8/10

IMG_1645

من الخارج، حافظت S-Class على شكلها “البيضاوي” إن صح التعبير، و لكنها تخلصت من عقدة الخطوط التصميمية الغريبة التي طالت الجيل السابق، بل أصبحت الآن تتسم بخطوط حيوية و طبيعية أكثر جمالاً و تناسقاً من قبل، حيث تتسم بالبساطة البعيدة عن المبالغة و العشوائية.

الواجهة حصلت على الشبك التقليدي بحجم كبير يحتوي بين قضبانه على عدة أجهزة مثل الكاميرا الأمامية و الحساسات و الرادارات، يقع هذا الشبك بين مصابيح أمامية كبيرة تتسم بهوية مرسيدس الجديدة، بنفس التصميم الذي أصبحنا نراه في أغلب فئات الشركة، و بنفس الحاجب الكبير و لكن هذه المرة لا ينم عن نظرة غاضبة كباقي الفئات. يذكر أن المصابيح الأمامية تعمل بتقنية الـLED بالكامل بعمل 56 نقطة LED مع بعضها البعض.

من الجانب أيضاً حافظ S-Class على هوية مرسيدس من خلال حواف النوافذ التي تبدو و كأنها نصف دائرة، خصوصاً مع تلك الزوايا الحادة عند القاعدة. أما المقدمة المنخفضة و المؤخرة المرتفعة أصبحت من العلامات المميزة الجديدة في لغة تصميم مرسيدس فعلاً.

خلفية السيارة تتميزة بالبساطة الفاخرة عن طريق استعمال مصابيح LED طولية الشكل ممتدة إلى الأمام، و تتميز بتعدد

تكملة القراءة
شارك المقال
lexus4-1350594661

بعدما لكزس الضوء الأخضر لإنتاج لكزس LF-LC الإختبارية الرائعة, بدأت تظهر تقارير واشاعات تشير بأنها ستكون بقوّة 600 حصان.

وفق اشاعات سابقة, ستسمّى LF-LC الإنتاجية بإسم SC, الإسم الذي استخدمته لكزس اخر مرة في 2010. والتقارير السابقة تقول ايضاً ان السيارة ستتوفّر بمحركين, الأول V6 هجين سعة 3.5 لتر بقوة 500 حصان, والأخر V8 سعة 5.0 لتر قادم من RC-F بقوة 482 حصان. والان, وفقاً لمجلّة MotorTrend, ستتوفر السيارة ايضاً بفئة SC F الرياضية عالية الأداء تحمل اسفل غطاءها محرك V8 سعة 5.0 لتر ثنائي التيربو بقوة 600 حصان.

يجدر الإشارة بأن لكزس قامت بتأكيد الضوء الأخضر لـ LF-LC الإنتاجية لمجلّة Autocar البريطانية, قائلة ان السيارة هي جزء من مخطط لكزس للكشف عن سيارة جديدة كل عام حتى نهاية العقد. يقول نائب رئيس لكزس اوروبا السيّد Alain Uyttenhoven للمجلّة “LF-LC الإنتاجية لن يتم انتاجها بشكل انتاجي, ولكن ستجلب الكثير من المشاعر”. ويضيف “كل عام ستكون هناك سيارة جديدة من لكزس, سواء كانت بكميات تجارية مثل NX, او بشكل محدود لتحسين صورة الشركة مثل LF-LC”.

اكدّت لكزس انه سيتم اطلاق السيارة بالفئات SC الأساسية, و SC H الهجينة, و SC F الرياضية عالية الأداء في عام 2016 كموديل 2017.

شارك المقال
1520688831459805454

قامت شركة دايملر التي تملك مرسيدس وسمارت بعمل اختبار وجهاً لوجه بين مرسيدس S-Class وسمارت ForTwo التي كشفت عنها مؤخراً في برلين.

سمارت قامت بعمل عظيم فيما يخص سلامة الركاب في التصادم وجهاً لوجه ويظهر ذلك في المقطع الذي نشرته دايملر على صفحتها الرسمية بين ForTwo التي تزن 1,125 كجم في مقابل S-Class التي تزن 2,308 كجم أي ضعف وزنها تقريباً.

الاختبار تم عند سرعة 50 كم/ساعة لكل سيارة وفي حين أن توقعات بقاء ملامح سمارت بعد الاصطدام كانت ضئيلة إلا أن المقصورة كانت سليمة تماماً بفضل الهيكل الذي صممه مهندسي C-Class والتي طالما حصلت على تقييمات جيدة للسلامة.

تحصل سمارت على محركين من 3 سلندر و 1 لتر يطلق 71 حصان، وآخر يطلق 90 حصان بتيربو، ولاحقاً قد تحصل على فئة كهربائية ومحرك وقود آخر بقوة 60 حصان، وجدير بالذكر ان سعرها يبدأ من 11,000 يورو, اي حوالي 55,792 ريال سعودي.

شاهد فيديو اختبار اصطدام مرسيدس S-Class وسمارت ForTwo:
تكملة القراءة
شارك المقال
8968634531465099824

تاتا نيكسون الإختبارية

كشف العضو المنتدب لتاتا استراليا أن المجموعة البريطانية عن بعض المعلومات عن طبيعة العلاقة بين تاتا وجاكوار لاند روفر.

وحسب مجلة Drive فإن Darren Bowler يقول “قد نرى في المستقبل الكثير من تبادل التقنيات وقاعدة العجلات مع مرور الوقت، ولكنك لن ترى جاكوار لاند روفر مع شارة تاتا عليها أو تاتا مع شارة جاكوار على ذلك أو شارة لاند روفر”

كما أكد أن تاتا Nexon الاختبارية سيتم تشاركها بين الشركات وسيبنى على أساسها الجيل الثاني من ايفوك، وبالمقارنة مع فولكس واجن فإنها تشارك قاعدة العجلات MQB بين أودي TT وفولكس واجن جولف.

شارك المقال
2013-Tesla-Model-S-front-three-quarter-4

سبق وأن أعلن القائمون على مؤتمر SyScan عن جائزة قدرها 10,000 دولار مقابل اختراق نظام تشغيل تيسلا موديل S، وقد حدث بالفعل.

فريق من طلاب جامعة hejiang الصينية قاموا بنجاح بالوصول إلى الأقفال وبوق التنبيه وكذلك إلى نوافذ الأبواب في حين أن السيارة كانت تتحرك، وبرغم خطورة هذا الخرق الأمني فإن تيسلا رحبت بالأمر وقالت مؤيدة لما قام به المؤتمر “من الرائع أن تتوفر بيئة بحثية تشجع اكتشاف الأخطاء الأمنية المحتملة للعمل على حلها سريعاً”، خصوصاً وأن المحرك الكهربائي من السهل التحكم به.

وأما المجموعة التي عملت على اكتشاف الثغرات قد عملت على جمعها في ملف وتم إرسال كل ما تم اكتشافه إلى تيسلا، وأما وكالة مشاريع البحوث المتطورة الدفاعية (DARPA) الأمريكية كانت مسؤولة عن اختراق أنظمة سيارات كهربائية كبريوس وفورد لأغراض بحثية.

شارك المقال